أريانة: غلق مصنع تصدير منتجات طبية لم يلتزم بشروط السلامة

كورونا تونس
شارك الموضوع مع اصدقائك

أصدرت بلدية رواد من ولاية اريانة، اليوم الاثنين، قرارا بغلق مصنع مختص في تصدير المنتجات الطبية بمنطقة شطرانة 2 برواد لعدم احترام شروط الصحة والسلامة وتعريض العاملين به لخطر العدوى، وفق ما أفاد به رئيس البلدية عدنان بوعصيدة صحفية “وات”.





وأضاف بوعصيدة أن” المصنع يشغل نحو 700 عامل، ويقوم بتصنيع منتجات طبية باعتماد آلية الفرق دون التقيد بإجراءات السلامة وشروط حفظ الصحة للتوقي من فيروس “كورونا” المستجد “، مشيرا الى ان فرق الشرطة البلدية والبيئية والامنية عاينت كافة الاخلالات وتقرر الغلق الفوري للمصنع الى غاية يوم 4 أفريل القادم”، حسب قوله.

وجاء في قرار الغلق أنه في صورة عدم احترام صاحب المصنع لمقتضيات القرار البلدي يتم اللجوء الى التتبعات العدلية طبقا للتراتيب والقوانين المعمول بها حيث تسلط غرامة مالية من 100 الى 500 دينار في حالة تمزيق القرار والسجن لمدة 6 اشهر وخطية قدرها الف دينار او احدى العقوبتين فقط في حالة عدم احترام قرار الغلق.

هذا واكد بوعصيدة، في جانب اخر، “غلق كافة محلات بيع مواد البناء والرخام وغيرها بالمنطقة البلدية برواد، لاسيما المتواجدة على امتداد شارع فتحي زهير، الى جانب غلق محلات النجارة والحدادة، والمحلات التجارية الناشطة في مختلف المهن الحرفية، باستثناء محلات بيع المواد الغذائية والصيدليات، وذلك لمنع التجمعات تفاديا لعدوى فيروس “كورونا” المستجد” مشددا على “تطبيق القانون على كل المخالفين بشكل فوري وبلا تردد”، وفق تعبيره.


 

Related posts

Leave a Comment

سجل دخولك