مقالات

وكالة الأدوية الأوروبية: أوميكرون يقرب وباء كوفيد-19 من النهاية

كوفيد-19

متحور أوميكرون يدفع فيروس كوفيد 19 للتحول إلى مرض مستوطن
  • موجة عدوى متحور “أوميكرون” تسببت في مرض أكثر اعتدالا من السلالات السابقة
  • باحثون: من المحتمل أن نرى تحولا كاملا لمعدلات الإصابة والوفاة

قالت وكالة الأدوية التابعة للاتحاد الأوروبي، الثلاثاء، إن انتشار متحور أوميكرون يدفع فيروس

كوفيد 19 للتحول إلى مرض مستوطن يمكن للبشرية أن تتعايش معه، رغم أنه لا يزال وبائيا

في الوقت الحالي.

كما أعربت وكالة الأدوية الأوروبية عن شكوكها بشأن فعالية إعطاء جرعة رابعة من اللقاحات لعامة السكان،

قائلة إن الجرعات التعزيزية المتكررة ليست استراتيجية “مستدامة”.

وقال ماركو كافاليري، رئيس إستراتيجية اللقاح في الوكالة التي تتخذ من أمستردام مقرا لها، للصحفيين:

“لا أحد يعرف بالضبط متى سنكون عند نهاية النفق، لكننا سنصل إليه”.

وأضاف: “مع زيادة المناعة لدى السكان – ومع وجود أوميكرون، سيكون هناك الكثير من المناعة الطبيعية

فوق التطعيم – سوف نتحرك بسرعة نحو سيناريو أقرب إلى التوطن”.

يؤيد علماء هذا الاعتقاد، حيث أظهرت دراسة في جنوب أفريقيا، أن موجة عدوى متحور “أوميكرون” تحركت ”

بسرعة غير مسبوقة” وتسببت في مرض أكثر اعتدالا من السلالات السابقة.

وقال الباحثون المشاركون: “إذا استمر هذا النمط وتكرر على مستوى العالم، فمن المحتمل أن نرى

تحولا كاملا لمعدلات الإصابة والوفاة، إذ يشير ذلك إلى أن أوميكرون قد يكون نذيرا بنهاية المرحلة

الوبائية للمرض، ويؤدي إلى مرحلة التوطن”.

ومع ذلك شدد كافاليري على أنه “لا ينبغي أن ننسى أننا ما زلنا في جائحة”، مشيرا إلى العبء

الهائل على مقدمي خدمات الرعاية الصحية من زيادة الإصابات التي تسبب فيها “أوميكرون”.

قالت منظمة الصحة العالمية في وقت سابق يوم الثلاثاء، إن أكثر من نصف الأشخاص في أوروبا

في طريقهم للإصابة بالمتحور الجديد خلال الشهرين المقبلين.

حذرت منظمة الصحة العالمية أيضا من أن الجرعات التعزيزية المتكررة ليست استراتيجية قابلة للتطبيق،

وفقا لما نقلته وكالة الأدوية في الاتحاد الأوروبي.

وأوضح كافاليري: “إذا كانت لدينا استراتيجية نقدم فيها الجرعات التعزيزية كل أربعة أشهر، فسينتهي

بنا الأمر بمشاكل محتملة في الاستجابة المناعية، وثانيا بالطبع؛ هناك خطر الإرهاق في السكان

مع استمرار إعطاء المعززات”.

المدرسة التونسية

يوفر موقع المدرسة التونسية عديد المراجع من امتحانات تقييمات وتمارين للمرحلة الاساسية الابتدائية وفروض مراقبة وفروضا تأليفية للمرحلة الإعدادية والثانوية ودروسا وتلاخيص لجميع المستويات الدراسية لمساعدة أبنائنا التلاميذ والأولياء قصد إنجاح السنة الدراسية ونكون بذلك قد أنجزنا مكتبة رقمية توفر كل ما ذكرنا وتمكن زائريها من تصفح المرجع على الخط وطباعته مباشرة بدون تحميل كما تمكنهم من تحميل كل المراجع المتوفرة مباشرة من الموقع. كذلك نوفر عديد المراجع للمربين من معلمين وأساتذة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي !!
Betpark giriş -
Casino maxi
- Benjabet yeni giriş -

Anadolu casino

- Olivenöl - BahisPUB giriş - celtabet casino -
retrobet.live
-

vdcasino poker oyunları

- adana eskort - eskort adana - bodrum eskort - adana eskort bayan - eskort