بعد موجة الغضب نصاف بن علية تعتذر من المربين

تقدمت رئيسة المرصد الوطني للأمراض الجديدة والمستجدة، نصاف بن علية، اليوم الثلاثاء،

باعتذارها عن سوء الفهم الذي رافق تصريحاتها الأخيرة وأثار غضب الأساتذة والمعلمين.

وكانت نصاف بن علية قد قالت في تصريحات إعلامية إنّ الدروس الخصوصية تتسبّب
في انتشار العدوى، وذلك تعليقا على الدعوات المنادية بتعليق الدروس في المؤسسات التربوية.
وقالت نصاف بن علية، خلال الندوة الصحفية المنعقدة اليوم بمقر رئاسة الحكومة بالقصبة،
إنها وبصفتها أستاذة، لم تقصد الإساءة للإطارات التربوية، مضيفة أنها قصدت من خلال تصريحاتها
التحذير من تواجد التلاميذ في مرافق أخرى، في حال إيقاف الدروس، ما قد يتسبب في
تواصل انتشار عدوى كورونا، على غرار المقاهي والشارع.

عن Imed Ilahi

هو مدير موقع المدرسة التونسية و مدونة التجديد التربوي متحصل على عديد الالقاب و الجوائز العالمية استاذ المدارس الابتدائية استاذ المقاربات البيداغوجية الحديثة مدرب معتمد من مايكروسوفت معلم خبير معتمد من مايكروسوفت له عديد الاسهامات الفعالة في النهوض بالمنظومة التربوية التونسية

شاهد أيضاً

بلاغ وزارة الداخلية حول الحجر الصحي العام جانفي 2021

#بلاغ_وزارة_الداخلية: أعلنت وزارة الداخليّة في بلاغ أنّه تبعا للإجراءات الهادفة للحدّ من تسارع انتشار فيروس …

اجراءات اللجنة العلمية لمجابهة فيروس كورونا

• اقرار الحجر الصحي الشامل نهاية الاسبوع انطلاقا من الخميس 14 جانفي الى غاية يوم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *